Sep 18, 2014

مشاعري تقتلني

تؤلمني مشاعري.
صديقي،يجتاحني اعصار مشاعر،مضادة ومختلفة،لا اعرف كيف اتفاعل وماذا أفعل فعلا.
كانت عيني لا تسكن علي شخص واتنقل من مكان لأخر،المكان كان قاعة العزاء في الحامدية الشاذلية،جامع يقع في منطقة المهندسيين،كنت هنا منذ اكثر من شهر،لكني هنا الان في عزاء زوج صديقتي،صديقتي التي حاربت معه العالم ل 5 سنوات حتي يتزوجوا،وبعد الزواج ب 6 شهور كانت الحادثة التي ادخلته في غيبوبة عميقة في المستشفي،ثم توفاه الله،لا اتسطيع ان ابعد عيني عن الخاتم في يديها اليسري الذي يبدو انه لم يفارق يديها،ولا استطيع ان ابعد تفكيري عن ابتسامتها الباهتة،تعرف،استطيع التعامل مع البكاء والانهيار،هذا طبيعي،لكن ان يكون هناك ابتسامه باهته،وكلام طبيعي هذا مؤلم.
هذا يُخبرك ان هناك الكثير وراء هذا المظهر،هناك جبل الثلج أسفل الماء.
أتجول بعيني،أري أصدقاء الكلية،كنا منذ اقل من 7 سنوات اصدقاء في كلية واحدة نري بعضنا البعض كل يوم،لكن أنظر لنا الان،أكاد لا اتعرف علي بعضهم ولا اتذكر اسمائهم.
هلي العزاء وحده يأتيني هذا الاحساس؟،ان حيوات الناس تمر ويحدث فيها ما يحدث فيها وانا لا اعرف،فمن قال انني وحدي في ألم وتعب وشقاء؟،هؤلاء كذلك. يدعون ربهم ان يخفف عنهم كما ادع انا.
الفرق بين الموت والحياة نفس،فما كل هذه المشاكل؟،هل تسوي الدنيا كلها شيء وانا أري صديقتي"الشمس المشرقة"كما أسمتها دكتورة لنا في الكلية،كم كانت مشرقة وباتسامتها من الاذن للاذن،اراها ذابلة لا تكاد تعرف النفس الذي يبعث فيها الحياة،ترتدي اسود،أسود الارملة التي ترملت وهي في الخامسة والعشريين من عمرها،ماذا تسوي الدنيا اذن؟.
قبلها ونحن في البحر عرفت خبر وفاه زوج عمتي،لم أتأثر كثيرا،هل أصاب قلبي العطب؟،فلم اعد اشعر؟ ام ان هناك مستوي معين من الحدث لكي يكفي لقلبي ان يتأثر؟.
ما زلت متأثرة حتي الان بموت نوهان صديقنا في سوريا،مع ان هذا مضي عليه الكثير،ولا احد يتكلم عنه،لكنه يبدو كالضباب لا تشعر به يتسلل بداخلك،ان يموت زميلك لمدة سنتين بعيد عنك،بعد ان كنت يوميا معه،يموت في معركة لا تعرف لماذا؟هي مصيبة تبقي مثل الضباب تتكثف وتشعر كأن ليس لها وجود.
اسرح كثيرا يا صديقي،واشعر بعقلي غير مُرتب،ولا شيء يبقي في عقلي.
اشعر وكأن هناك عمال يعملون بلا انقطاع في عقلي،وهناك من يترك معداته في غير مكانها.
اشعر بأزيز الافكار وهي تمر،ولا تهدأ ولا تستقر في مكان.
لا اعرف كيف سأعيش يومي.
بالأمس كنت في محكمة لمدة تزيد علي ال6 ساعات رأيت فيها لااهوال وبعدها ذهبت لاجتماع من أجل القصة المصورة.
وقبله كنت عند هرم سقارة يوم طويل ومرهق وبعده ذهبت ازور دينا صديقتي المصابه في حادث سيارة.
تخيل ان تصاب في حادث سيارة فيتوقف عمودك الفقري ولا تمشي ولا تجلس،هناك وضعيه النوم فقط هي المسموح بها.
الأيام تجري ولا اشعر باني حية اكثر مني علي قيد الحياة.
أشعر انني حية فقط لانني لم أمت.
هناك مشاعر كثيرة تمر عليّ،وتساؤلات،وهناك اكتئاب وفرحة غامضة.
حتي انني يأتي عليّ اوقات اشعر بالسلام الداخلي بشكل كبير جدا.
اكتب لك بشكل غير سوي،أفكاري مبعثرة في كل مكان لا اعرف كيف أجمعها،ولا اعرف كيف أصيغ ما اشعر به،ولا اخبرك اقل من ربع ما اشعر به. لكنها مشاعري التي تقتلني،هي متداخلة عصية علي الفهم حتي بالنسبة لي.
لأ افهمني ولا افهم ماذا تفعل بي مشاعري ولا ماذا سيحدث.